يعكسُ  شركة جلى رخام بالطائف الذي يوضع على أرضيّاتِ المنزل من جمالِ وأناقةِ المنزلِ، ونتيجةً للسيّر عليهِ يوميّاً أو لايِّ سببٍ اَخر فإنّ الرُّخامُ قد يتلوثّ أو يتراكمُ عليهِ الغُبارُ والأوساخِ، ويحتاجُ للتّنظيفِ والجليِّ والتّلميعِ بشكلٍ دوريٍّ بالطّريقةِ الصّحيحةِ والمُناسبةِ؛ لكي يرجع خالياً من الأوساخِ، ويعودُ لهُ بريقه من جديدٍ.

طريقة جلي وتلميع الرخام

يتحتّمُ على المرء جليِّ وتلميعِ الرّخامِ الموجودِ على أرضيّاتِ المنزلِ كُلما دعت الحاجةِ لذلك الأمر باتِّباعِ العديدِ من الطُّرق، ونذكرُ منها ما يأتي

جلي الرخام

يُعتبرُ الرُّخامُ حجرٌ جيريٌّ جميلٌ، ويتّحدُّ مع العناصرِ الطّبيعيّةِ ليشكّلُ مادةً ناعمةً نسبياً وبألوانٍ مُختلفةٍ، وهناك العديدُ من الأمورِ الواجبِ اتِّباعها عند الجليِّ والتّنظيفِ الصحيحِ لهُ، ونذكر منها ما يأتي

  • تنظيفِ الرُّخامِ ومسحهِ بشكلٍ مُتكرِّرٍ ودوريٍّ، ووجب التّنويهِ إلى أنّ بُقعِ الرُّخامِ تتشكّلُ بُسرعةٍ، وقد ينسكبُ عليها العديدُ من المشروباتِ السّاخنةِ أو الباردةِ، فيجبُ تنظيفها على الفورِ وعدم الانتظارِ كثيراً لتنظيفها.
  • مسحِ الرُّخامِ بقطعةِ قماشٍ ناعمةٍ ووضعِ الماءِ الدّافئ عليها، لتنظيفِ الغُبارِ والانسكاباتِ الصّغيرةِ، ويجبُ عدم فركِ الرُّخامِ بشدّةٍ؛ تجنُّباً لخدشهِ، بل تمريرِ القماشِ عليها بدون الضّغطِ على الرُّخامِ، والتّحرُّكِ بقطعةِ القماشِ بشكلٍ دائريٍّ على البُقعِ التي تحتاجُ للقليلِ من الضّغطِ حتى تزول بشكلٍ نهائيٍ.
  • مسحِ الرُّخامِ بعد تنظيفهِ مُباشرةً بقطعةِ قماشٍ ناعمةٍ وجافّةٍ أخرى؛ لتجفيفهِ ومنعِ تراكمِ البُقعِ عليهِ.

استخدام المنظفات لجلي الرخام

  • استخدامِ الصّابونِ الطّبيعيِّ أو مُنظِّفِ الرُّخامِ لتنظيفٍ أعمقٍ، وإذا تراكم الغُبار أو الأوساخِ عليهِ وعلى الجرانيتِ أيضاً، وذلك عن طريقِ وضعِ القليلِ من صابونِ الأطباقِ في الماءِ الدّافئ، واستخدامِ قطعةِ قماشٍ ناعمةٍ لتنظيفِ الرُّخامِ وغمرها بالصّابونِ والماءِ، وفركِ الرُّخامِ بحذرٍ بها، ومن الواجبِ ذكرهِ بأنّهُ يجبُ ألّا يُستخدمُ الخلُّ أبداً في تنظيفِ الرُّخامِ كونه يؤدي لتاَكلهِ، بل يُنصحُ باستخدامِ بيروكسيدِ الهيدروجينِ في تنظيفِ الرُّخامِ
  • استخدامِ قماشِ الشّامواه المصنوعِ من القماشِ النّاعمِ في عمليّةِ تجفيفِ الرُّخامِ بعد تنظيفهِ جيِّداً.
  • إزالةِ البُقعِ التي قد تتراكمُ على الرُّخامِ ولكن يجبُ في البدايةِ اتِّباعِ وسائلِ السّلامةِ من خلالِ ارتداءِ الكمّامةِ، وبعد ذلك مزجِ صودا الخُبزِ مع الماءِ، ووضعِ المزيجِ على الرُّقعةِ المُلطّخةِ بالبُقعِ، وتغطيةِ المنطقةِ بغلافٍ بلاستيكيٍّ وتركهِ لمُدّةِ أربعٍ وعشرون ساعةٍ، وبعد انقضاءِ المُدةِ القيامِ بإزالةِ الغلافِ ومسحِ المنطقةِ بقطعةِ قماشٍ مُبلّلةٍ، ويُمكنُ تكرارِ العمليّةِ إذا استمرّ وجودِ البُقعِ، وتجدرُ الإشارةِ إلى إمكانيةِ استخدامِ بيروكسيدِ الهيدروجينِ لإزالةِ البُقع مع استخدامِ ذاتِ طريقةِ صودا الخُبزِ التي ذُكرت، والتّأكُّدِ بأنّ لونِ الرُّخام ليس داكناً تجنّباً لحدوثِ أيِّ ضررٍ بهِ.
  • يمكن استخدامِ نشأ الذُرةِ لإزالةِ الشّحومِ من على الرُّخامِ، من خلالِ رشِّ القليلِ منهُ على الشُّحومِ، وتركهِ لمُدّةِ عشرون دقيقةٍ وحتى يمتصّهُ الرُّخامِ، وبعد ذلك مسحِ المنطقةِ بقطعةِ قماشٍ مُبلّلةٍ بحذرٍ شديدٍ.

تلميع الرخام

يتحتّمُ على المرءِ بعد أن يقومُ بتنظيفِ وجليِّ الرُّخام من الأوساخِ والبُقعِ أن يقوم بتلميعهِ لكي يبدو أكثر جمالاً وبريقاً، وهناك العديدِ من الطُّرقِ المُستخدمةِ في التّلميعِ، ونذكرُ منها ما يأتي

  • استخدامِ طريقةِ سنفرةِ الرُّخامِ كما يتمُّ سنفرةِ الخشبِ عن طريقِ شراءِ ورقِ السّنفرةِ بعد وضعِ مُستحضراتِ التّلميعِ على الرُّخام، وحتى يُصبح السّطح أكثر نعومةً، ويُمكنُ التّوقفِ عن هذهِ العمليّةِ اعتماداً على اللونِ والنّمطِ والشّكلِ والملمسِ الذي يُريدهُ المرءِ، ويجبُ المهارةِ في استخدامِ هذهِ العمليّةِ، وبحذرٍ شديدٍ حتّى يتمُّ الحصول على نتائجٍ أفضل.
  • استخدامِ مُركّبِ التلميعِ الخاصِّ بالنّقشٍ الموجودِ على الرُّخامِ، وذلك لتلميعِ اَثارِ التّنظيفِ الخاطئ لهُ، أو نتيجةً لاستخدامِ المُنظِّفاتِ الخاطئةِ أو تراكمِ البُقعِ، وفركِ الرُّخام بوضعِ المُركّبِ على قطعةِ قماشٍ نظيفةٍ بحذرٍ شديدٍ.
  • تجنُّب استخدامِ المُنظِّفاتِ القاسيةِ أو الحمضيّةِ، وأن يُستخدمُ المُلمِّعُ الخاصِّ بنوعِ الرُّخامِ الموجودِ وتطبيقهِ على قطعةِ قماشٍ نظيفةٍ وناعمةٍ، ويجبُ تنظيفِ البُقعِ والرُّخام كما ذُكر بالفقرةِ السّابقةِ قبل البدءِ بعمليّةِ تلميعِ الرُّخامِ، وأن يوضعُ شريطٌ حول منطقةِ الرُّخامِ إذا كان مُحاطاً بأسطحٍ أخرى كالخشبِ والكرومِ.
  • تنظيفِ كاملِ السّطحِ بعد تلميعهِ بالمُنظِّفاتِ الخاصّةِ بهِ، ووضعها على قطعةِ قماشٍ نظيفةٍ وفركِ الرُّخامِ بحذرٍ وعنايةٍ.

نصائح لتنظيف رخام أرضيات المنزل

يتوجبُ على المرءِ القيامِ بالتنظيفِ الدوريِّ لأرضياتِ المنزلِ وإزالةِ أيِّ شوائبٍ أو أوساخٍ منها، وهناك العديدِ من الأمورِ الواجبِ اتِّباعها عند القيامِ بعمليّةِ تنظيفها، ونذكر منها ما يأتي

  • مزجِ الماءِ والخلِّ وتطبيقهما على قطعةِ قماشٍ نظيفةٍ لإزالةِ البُقعِ وأي شيءٍ يعلقُ على البلاطِ.
  • استخدامِ مُزيلِ طلاءِ الأظافرِ لإزالةِ البُقعِ الصّعبةِ الإزالةِ من على الأرضيّاتِ، ويجبُ حمايةِ الأثاثِ ووضعِ وسادات تحت أرجلهِ لئلا يلحقُ بهِ الضّررِ من أي موادِ تنظيفٍ.
  • تنظيفِ أو مسحِ جميعِ أنواعِ الأرضيّاتِ الصّلبةِ بانتظامٍ؛ لمنعِ خدشِ السّطحِ بالحصى، وأن يتمّ إزالةِ الأحذية من عند البابِ الأماميِّ لكي لا تتركمُ الأوساخِ في تلك المنطقةِ.
  • تنظيفِ السّجادِ ومسحِ الغُبارِ من عليهِ بانتظامٍ، وإزالةِ البُقعِ باستخدامِ مُزيلاتِ البُقعِ، والتي قد تعلق عليه بأسرعِ وقتٍ مُمكنِ؛ تجنُّباً لصعوبةِ التّعاملِ معها.
  • كنسِِ وغسلِ بلاطِ السّيراميكِ بمحلولِ مُنظّفٍ معتدل، ومن ثمّ شطفهِ بالماءِ النّظيفِ، ويجبُ ألّا يُستخدمُ طلاءِ الشّمعِ أبداً؛ لئلا يُصبحُ البلاطُ زلقاً.